القاتل الضحية! (أب مهمل في حق ابنه)

شارك هذا الاقتباس

غريقٌ – في دم الإهمال – مقتولُ

ووالده – عن الإهمال – مسؤولُ

تكاسل عن مراقبةٍ لمركبةٍ

مدى الأيام هذا العبدُ مشغول

يسير وراء آمال تداعبُه

ويفتنه – عن المشهود – مجهول

ويحيا سادراً في غيّه أبداً

وإن الستر – فوق اللهو – مسدول

نصيبُ صغيره قتلٌ بلا دِيَةٍ

فليس – على أبيه اليوم – تعويل

سيجترّ الجوى دهراً بفعلته

وكيف يسير – مَن بالكرب – معلول

وسوف يعيش في تأنيب خاطره

وليس – لحاله المحزون – تبديل

وسوف يظل تقتله سريرته

فهذا قاتلٌ نفساً ومقتول

ضحيته – بنور العين – يحرسُه

وبَذل الوالد المعطاء مكفول

وعطف أبيه – في البلوى – يُسامره

لأن العطف – في البلواء – مأمول

ولكنّ الأبَ المشغولَ جندله

وكوّمه ، فلا طوْلٌ ، ولا طول

حواليه الدماءُ سرتْ تؤبّنه

وفوق – الجثة الزهراء – إكليل

شذى استشهاده في الجو ترسله

بقايا اللحم فيها العظمُ مذهول

تسائل: ما جنيت اليوم يا أبتِ؟

وهل ما جئتَ – بين الناس – مغفول؟

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في مشاركات الأعضاء

انضم إلى مجتمع عالم الأدب

منصّة للشعراء والكتاب ومتذوقي الشعر والأدب
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية

مشاركات الأعضاء:

الشقيقتان!

لولا الإخاءُ لزدتُ في استهزائي ولذِعتُ أسراراً بدون حياءِ لولا محبة والدَيَّ لقلتُها: بنتاكما أسوا من الأبناء لولا احتمال التوب يُدرك من غوى لوصفتُ ما

لا فضَ فوكَ يا دُكتور بدر العتيبي!

أمضَى مِن النبل ما تُلقيه مِن كَلِمِ والحُمقُ إن ترمِهِ – بالنبل – ينهزم يا (بدرُ) جهّز – من النبال – أغلظها وسُلّ سَيفك للباغين

اسمى خصالي 

قَـــدْ سَـــرِّ قَـلْـبِـي مِــنَ الـنَـاسِ قَـولُـهُمُ إنَّـــا نَـــرَاكَ عَــلَـى الأَهـــوَالِ مُـحـتَـمِلَا وَتَسعَى إِلَى الأَخْطَارِ لَا تَخشَى عَوَاقِبَهَا وَمَــنْ أَتَــاكَ مُـحتَاجًا لَا نَـرَاهُ قَـدْ خُـذِلَا Recommend0

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر محمود درويش - قل للغياب: نقصتني

شعر محمود درويش – قل للغياب نقصتني

سيري ببطءٍ, يا حياةُ, لكي أَراك بِكامل النُقْصَان حولي. كم نسيتُكِ في خضمِّكِ باحثاً عنِّي وعنكِ. وكُلَّما أدركتُ سرّاً منك قُلْتِ بقسوةٍ: ما أَجهلَكْ! قُلْ

شعر أحمد شوقي - إن الشجاعة في القلوب كثيرة

شعر أحمد شوقي – إن الشجاعة في القلوب كثيرة

سُقراطُ أَعطى الكَأسَ وَهيَ مَنِيَّةٌ شَفَتَي مُحِبٍّ يَشتَهي التَقبيلا عَرَضوا الحَياةَ عَلَيهِ وَهيَ غَباوَةٌ فَأَبى وَآثَرَ أَن يَموتَ نَبيلا إِنَّ الشَجاعَةَ في القُلوبِ كَثيرَةٌ وَوَجَدتُ

اقتباسات و مقولات فلسفية عميقة:

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان ابن نباتة المصري
ابن نباتة

إن عشت فيكم بغير قوت

إن عشتُ فيكم بغير قوتٍ فلستُ مستنكراً لذلك ما كنتُ فيكم بآدميّ فصرت من جملة الملائك Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن نباته المصري، شعراء

ديوان أبو العلاء المعري
أبو العلاء المعري

زعموا بأنهم صفوا لمليكهم

زَعَموا بِأَنَّهُمُ صَفَوا لِمَليكِهِم كَذَبوكَ ما صافَوا وَلَكِن صافوا شَجَرُ الخِلافِ قُلوبُهُم وَيحٌ لَها غَرَضي خِلافُ الحَقِّ لا الصَفصافُ فَتَبارَكَ اللَهُ الَّذي هُوَ قادِرٌ تَعيا

ديوان دريد بن الصمة
دريد بن الصمة

فلو أني أطعت لكان حدي

فَلَو أَنّي أُطِعتُ لَكانَ حَدّي بِأَهلِ المَرخَتَينِ إِلى دُفاقِ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان دريد بن الصمة، شعراء العصر الجاهلي، قصائد

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً