اقوال جبران خليل جبران في الحب

اقوال جبران خليل جبران في الحب
شارك هذا الاقتباس

البعض نحبهم
لأن مثلهم لا يستحق سوى الحب
ولا نملك أمامهم سوى أن نحب
نرمم معهم أشياء كثيرة
نعيد طلاء الحياة
ونسعى صادقين كي نمنحهم بعض السعادة

— جبران خليل جبران

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في اقتباسات
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
جبران خليل جبران

جبران خليل جبران

جبران خليل جبران شاعر وكاتب ورسام لبناني عربي من أدباء وشعراء المهجر هاجر صبياً مع عائلته إلى الولايات المتحدة الأمريكية، وحصل على جنسيتها، كان في كتاباته اتجاهان، أحدهما يأخذ بالقوة ويثور على عقائد الدين، والآخر يتتبع الميول ويحب الاستمتاع بالحياة النقية.

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

الصمت هو صراخ - غسان كنفاني

شيعوا الشمس أبيات رائعة لأحمد شوقي

شَيَّعوا الشَمسَ وَمالوا بِضُحاها وَاِنحَنى الشَرقُ عَلَيها فَبَكاها لَيتَني في الرَكبِ لَمّا أَفَلَت يوشَعٌ هَمَّت فَنادى فَثَناها جَلَّلَ الصُبحَ سَواداً يَومُها فَكَأَنَّ الأَرضَ لَم تَخلَع

اقتباسات و مقولات فلسفية عميقة:

اقتباسات مصطفى صادق الرافعي النفس الفارغة

اقتباسات مصطفى صادق الرافعي – النفس الفارغة

“وَ مَتَى كَانَت النَّفسُ فَارِغةً كَانَ تَفكِيرُهَا مُضَاعَفَةً لِفَرَاغِها ، فَهِيَ تَفَرُّ مِنهُ إِلى مَا يُلهِيهَا عَنهُ ؛ وَ لَكنَّ العَظَيمَ يَعِيشُ فِي اِمتِلاءِ نَفسِهِ

اقتباسات مصطفى صادق الرافعي أف لهذه الدنيا

اقتباسات مصطفى صادق الرافعي – أف لهذه الدنيا

“أُفٍّ لِهَذِهِ الدُّنيَا! يُحِبُّهَا مَن يَخَافُ عَلَيهَا.. وَ مَتَى خَافَ عَلَيهَا خَافَ مِنهَا.. فَهُوَ يَشقَى بِهَا وَ يَشقَى لَهَا.. وَ مِثل هَذا لَا يَكَادُ يُطَالِعُ

اقتباسات دوستويفسكي - صفة غريبة

اقتباسات دوستويفسكي – صفة غريبة

“ أن بي صفة غريبة ! هي أنني أستطيع أن أكره الأماكن و الأشياء ككرهي للأشخاص تماما ” ― فيودور دوستويفسكي Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان أسامة بن منقذ
أسامة بن منقذ

استر همومك بالتجمل واصطبر

اُستُر هُمومَكَ بالتَّجمُّلِ واُصطَبِر إنَّ الكريمَ على الحوادثِ يَصبِرُ كالشَّمعِ يُظهرُ نورَه مُتجَمِّلاً خوفَ الشَّماتِ وفيه نارٌ تُسعَرُ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان أسامة بن

ديوان أبو العلاء المعري
أبو العلاء المعري

أودى فليت الحادثات كفاف

أوْدَى فلَيتَ الحادِثاتِ كَفَافِ مالُ المُسيفِ وعنبرُ المُستافِ الطّاهرُ الآباءِ والأبناءِ وال أثوابِ والآرابِ والأُلاّفِ رغتِ الرُّعودُ وتلك هَدّة واجبٍ جبلٍ هَوَى في آلِ عَبد

ديوان بشار بن برد
بشار بن برد

يا خليلي أصيبا أو ذرا

يا خَليلَيَّ أَصيبا أَو ذَرا لَيسَ كُلُّ البَرقِ يُهدي المَطَرا لا تَكونا كَاِمرِئٍ صاحَبتُهُ يَترُكُ العَينَ وَيَبغي الأَثَرا ذَهَبَ المَعروفُ إِلاّ ذِكرُهُ رُبَّما أَبكى الفَتى

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً