شعر الخنساء – وما يبكون مثل أخي ولكن

وما يبكون مِثلَ أخي، ولكن أُعَزّي النفسَ عنه بالتَأَسِّي فلا واللهِ لا أنساكَ حتى أُفارِقَ مُهْجَتي ويُشَقُّ رَمْسي فقد وَدَّعتُ… متابعة قراءة شعر الخنساء – وما يبكون مثل أخي ولكن

صدق الإحساس وعمق الشعور وحرارة التعبير في الرثاء – الخنساء

قَذىً بِعَينِكِ أَم بِالعَينِ عُوّارُ أَم ذَرَفَت إِذ خَلَت مِن أَهلِها الدارُ كَأَنَّ عَيني لِذِكراهُ إِذا خَطَرَت فَيضٌ يَسيلُ عَلى… متابعة قراءة صدق الإحساس وعمق الشعور وحرارة التعبير في الرثاء – الخنساء

شعر رثاء الخنساء – حمال ألوية هباط أودية

حَمّالُ أَلوِيَةٍ هَبّاطُ أَودِيَةٍ … شَهّادُ أَندِيَةٍ لِلجَيشِ جَرّارُ نَحّارُ راغِيَةٍ مِلجاءُ طاغِيَةٍ … فَكّاكُ عانِيَةٍ لِلعَظمِ جَبّارُ – الخنساء

إن الزمان، وما يفنى له عجب – الخنساء

إِنَّ الزَّمانَ، وما يَفْنَى لَهُ عَجَبٌ، أَبْقَى لَنا ذَنَبًا، واسْتُؤْصِلَ الرَّاسُ إِنَّ الجَدِيْدَيْنِ فِي طُولِ اخْتِلافِهِما لا يَفْسُدانِ، ولَكِنْ يَفْسُدُ… متابعة قراءة إن الزمان، وما يفنى له عجب – الخنساء