شعر ابن زيدون – والله ما فارقوني باختيارهم

يا حُسنَ إِشراقِ ساعاتِ الدُنُوِّ بَدَت كَواكِباً في لَيالي بُعدِهِ الجونِ وَاللَهِ ما فارَقوني بِاِختِيارِهِمِ وَإِنَّما الدَهرُ بِالمَكروهِ يَرميني وَما… متابعة قراءة شعر ابن زيدون – والله ما فارقوني باختيارهم

شعر ابن زيدون – كيف اصطباري وفي كانون فارقني

صَبراً لَعَلَّ الَّذي بِالبُعدِ أَمرَضَني بِالقُربِ يَوماً يُداويني فَيَشفيني كَيفَ اِصطِباري وَفي كانونَ فارَقَني قَلبي وَهانَحنُ في أَعقابِ تِشرينِ شَخصٌ… متابعة قراءة شعر ابن زيدون – كيف اصطباري وفي كانون فارقني

شعر ابن زيدون – ما للمدام تديرها عيناك؟

ما للمُدامِ تُديرُها عيناكِ؟ فيميلُ مِن نَشَواتِها عِطفاكِ هَلّا مٙزجتِ لعاشِقيكِ سُلافٙها ببٙرودِ ظَلْمِكِ أو بعَذْبِ لٙماكِ بَل ما عَلَيكِ… متابعة قراءة شعر ابن زيدون – ما للمدام تديرها عيناك؟

شعر ابن زيدون – بني جهور أحرقتم بجفائكم

بَني جَهوَرٍ أَحرَقتُمُ بِجَفائِكُم جَناني وَلَكِنَّ المَدائِحَ تَعبَقُ تَعُدّونَني كَالعَنبَرِ الوَردِ إِنَّما تَطيبُ لَكُم أَنفاسُهُ حينَ يُحرَقُ — ابن زيدون

شعر ابن زيدون – سلوتم وبقينا نحن عشاقا

يا عَلقِيَ الأَخطَرَ الأَسنى الحَبيبَ إِلى نَفسي إِذا ما اِقتَنى الأَحبابُ أَعلاقا كانَ التَجارِي بِمَحضِ الوُدِّ مُذ زَمَنٍ مَيدانَ أُنسٍ… متابعة قراءة شعر ابن زيدون – سلوتم وبقينا نحن عشاقا