ابن الأبار البلنسي – ويح ابن آدم غرته سلامته

ويح ابن آدم غرّتهُ سلامَتُه

فبات يغرى بإعراس وتعريس

كأنّ رحلته يوما ومأتمَهُ

لا يأتيان بتوريد وتوريس

يبلى بكرّ الجديدين القشيب كما

ينهَدُّ ما كان مرصوصا بتأسيس

والدهر ليس بناجٍ من حبالَتِهِ

صعوٌ بوكرٍ ولا ليثٌ بعِرّيس

— ابن الأبار البلنسي

عالم الأدب

موقع متخصص بالأدب بكافة مجالاته من شعر ولغة واقتباسات ونثر، جديدها و قديمها. نقدمها للقارئ بصورة فنية جميلة، نهدف لإعادة إحياء الأدب القديم بصورة جديدة.