إن الزمان، وما يفنى له عجب – الخنساء

شارك هذه الأبيات

إِنَّ الزَّمانَ، وما يَفْنَى لَهُ عَجَبٌ،
أَبْقَى لَنا ذَنَبًا، واسْتُؤْصِلَ الرَّاسُ
إِنَّ الجَدِيْدَيْنِ فِي طُولِ اخْتِلافِهِما
لا يَفْسُدانِ، ولَكِنْ يَفْسُدُ النَّاسُ
– الخنساء

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر حكمه
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
الخنساء

الخنساء

الخنساء واسمها تماضر بنت عمرو السلمية (575م - 645م)، صحابية وشاعرة مخضرمة من أهل صفينة ( قرية بمهد الذهب ) بالحجاز ، أدركت الجاهلية والإسلام وأسلمت، واشتهرت برثائها لأخويها صخر ومعاوية اللذين قتلا في الجاهلية. لقبت بالخنساء بسبب ارتفاع أرنبتي أنفها.

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

من بديع شعر ابن الدمينة الخثعميّ

من بديع شعر ابن الدمينة الخثعميّ

أما والله ثمّ الله حقاً يمين البرّ أتبعها يمينا لقد حلّت أميمة من فؤادي تلاعاً ما أبحن وما رعينا — ابن الدمينة الخثعميّ والمعنى التشبيهي

شعر أبو دهبل الجمحي - أبيت كئيبا للهموم كأنما

شعر أبو دهبل الجمحي – أبيت كئيبا للهموم كأنما

تَطاوَلَ هذا اللَيلُ ما يَتَبَلَّجُ وَأَعيَت غَواشي عَبرَتي ما تَفَرَّجُ أَبيتُ كَئيباً لِلهُمومِ كَأَنَّما خِلالَ ضُلوعي جَمرَةٌ تَتَوَهَّجُ فَطَوراً أَمَنّي النَفسَ مِن تَكتَمِ المُنى وَطَوراً

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان البحتري
البحتري

أقصر حميد لا عزاء لمغرم

أَقَصرَ حُمَيدٍ لا عَزاءَ لِمُغرَمِ وَلا قَصرَ عَن دَمعٍ وَإِن كانَ مِن دَمِ أَفي كُلِّ عامٍ لا تَزالُ مُرَوَّعاً بِفَذِّ نَعِيٍّ تارَةً أَو بِتَوأَمِ مَضى

ديوان أبو العلاء المعري
أبو العلاء المعري

متى أهلك ياقومي

مَتّى أَهلِكُ ياقَومي فَقَد حُقَّ لي المَهلَك فَقيرٌ كُلُّ مَن في الأَر ضِ إِنَّ العَبدَ لا يَملِك Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان أبو العلاء المعري،

ديوان العباس بن الأحنف
عباس بن الأحنف

إني لتمنعني ملالتكم

إِنّي لَتَمنَعُني مَلالَتُكُم مِنكُم وَما لي عَنكُمُ صَبرُ وَمُحدِّثٌ نَفسي بِهجرِكُمُ إِنَّ المَلولَ دَواؤُهُ الهَجرُ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان العباس بن الأحنف، شعراء العصر

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً