أني ليَ الفرحة عتابية (قصة مطلقة)

شارك هذا الاقتباس

تَمتعْ بعيدكَ ، وانس الجوى

ولا تبكِ زوجاً كواها النوى

هو العيدُ يُغري بأفراحه

وإنّ لكل حُبور صُوى

ولوْمي لكَ اليوم يُردي الهنا

وليس يلوم الذي ما اكتوى

هنيئاً لك العيدُ ، يا صاحبي

ويا حُبّ قلب طواه الهوى

وكنتُ أؤملُ عَوْد الفتى

(وإن لكل امرئ ما نوى)

وأنى لي الفرحُ مذ بعتني

لقد بِتّ يُفني فؤادي الجوى

أحب لك الخيرَ مهما جرى!

وأرجو لك العز عف اللوا

فما زلتُ أبقي على حبنا

برغم الوشاة ورغم القُوى

فحاسبْ ضميرك ، كن مُنصفاً

فمِن دمع عَينَيَّ قلبي ارتوى

حنانيكَ عِيدي مَحاهُ الأسى

لماذا تُصدّق مَن قد غوى؟

عزيفُ الوشاة دهى بيتنا

وحُبُّك لي في السراب انزوى

وإني البريئة من زيفهم

ودربُ القناعات عني انطوى

وعيدي مع الوهم قضّيتُه

إلى أن مرضتُ وأين الدوا؟

فصُنْ ماء وجهي لديك ، وكنْ

أديباً يُحَلل ما قد حوى

ورد الحليلة ، أخزِ العِدا

ودع كل كلب علينا عوى

أراك تحقق مقصودهم

أتجهلُ ما الجمْعُ فينا انتوى؟

هو العيدُ يا صاح فرصتنا

فإنا أمام العتاب سَوا

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في مشاركات الأعضاء

انضم إلى مجتمع عالم الأدب

منصّة للشعراء والكتاب ومتذوقي الشعر والأدب
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية

مشاركات الأعضاء:

المتوكل آثر الرفيق الأعلى!

كم كنتُ أرجو أن تؤوبنني غدا بقصيدةٍ في الموت تختصرُ المَدى وتُشيّعُ الجُثمانَ تحملُ نعشه وتمدّ – بالدعوات – للمولى يدا وتُذكّر الأحياءَ بالموت الذي

واأسفى على التصنيف وأهله!

أهلَ التصانيف حسبُ الحق خذلانا كونوا له – في الورى – ردءًا وأعوانا لا تجعلوا اليأسَ يسري في عزائمكم أضحى القنوط ووهنُ العزم صِنوانا لا

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر خلف الأحمر - ابعث له يا رب ذات أرجل

شعر خلف الأحمر – ابعث له يا رب ذات أرجل

اِبعَث لَهُ يا رَبِّ ذاتَ أَرجُلِ في فَمِها أَحجَنُ مِثلُ المِنجَلِ دَهماءَ مِثلَ العَنكَبوتِ المُحوِلِ تَأخُذُهُ مِن تَحتِهِ وَمِن عَلِ — خلف الأحمر معاني المفردات:

شعر البوصيري - وكيف يدرك في الدنيا حقيقته

شعر البوصيري – وكيف يدرك في الدنيا حقيقته

وكيفَ يُدرِكُ في الدُّنيا حَقيقَتَه قَوْمٌ نِيَامٌ تَسَلَّوا عنهُ بالحُلُمِ وأَنَّهُ خير خلْقِ الله كُلِّهِمِ فمَبْلَغ العِلمِ فيه أنه بَشَرٌ فإنما اتصَلَتْ مِن نورِهِ بِهِمِ

اقتباسات و مقولات فلسفية عميقة:

الرحمة المُفرطة – عباس العقّاد

وأعلم أن الرحمة المُفرطة باب من أبواب العَذاب في حياتي منذ النشأة الأولى – عباس العقّاد Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في اقتباسات

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان أبو تمام
أبو تمام

طوتني المنايا يوم ألهو بلذة

طَوَتني المَنايا يَومَ أَلهو بِلَذَّةٍ وَقَد غابَ عَنّي أَحمَدٌ وَمُحَمَّدُ جَزى اللَهُ أَيّامَ الفِراقِ مَلامَةً كَما لَيسَ يَومٌ في التَفَرُّقِ يُحمَدُ إِذا ما اِنقَضى يَومٌ

ديوان بشار بن برد
بشار بن برد

إذا سلم المسكين طار فؤاده

إِذا سَلَّمَ المَسكينُ طارَ فُؤادُهُ مَخافَةَ سُؤلٍ واعتَراهُ جُنونُ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان بشار بن برد، شعراء العصر العباسي، قصائد

ديوان عبد الغني النابلسي
عبد الغني النابلسي

كن عادلا في أمورك لا تكن جاير

كن عادلاً في أموركْ لا تكن جايرْ للحب تطلبْ وأنت الحب يا حايرْ أما سمعت الذي فيه المثل سايرْ حبي معي وعلى حبي أنا دايرْ

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً