ألم تغمض عيناك من قصائد الأعشى

ألَمْ تَغتَمِضْ عَيناكَ لَيلَة َ أرْمَدَا،

وبت كما بات السّليمَ مسَّهدَا

وَمَا ذاكَ مِنْ عِشْقِ النّسَاءِ وَإنّمَا

تَناسَيتَ قَبلَ اليَوْمِ خُلّة َ مَهدَدَا

وَلكِنْ أرى الدّهرَ الذي هوَ خاتِرٌ،

إذا أصلحتْ كفايَ عادَ فأفسدا

— الأعشى