أقوال فيودور دوستويفسكي – انتظرني، سآتي أحتمي بذراعيك

أقوال فيودور دوستويفسكي - انتظرني، سآتي أحتمي بذراعيك
شارك هذا الاقتباس

انتظرني، سآتي أحتمي بذراعيك، وسأظل لك حتى الممات.
– فيودور دوستويفسكي

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في اقتباسات
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
فيودور دوستويفسكي

فيودور دوستويفسكي

فيودور ميخايلوفيتش دوستويفسكي (11 نوفمبر 1821 - 9 فبراير 1881). هو روائي وكاتب قصص قصيرة وصحفي وفيلسوف روسي. وهو واحدٌ من أشهر الكُتاب والمؤلفين حول العالم. رواياته تحوي فهماً عميقاً للنفس البشرية كما تقدم تحليلاً ثاقباً للحالة السياسية والاجتماعية والروحية لروسيا في القرن التاسع عشر، وتتعامل مع مجموعة متنوعة من المواضيع الفلسفية والدينية.

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر الحلاج - لي حبيب أزور في الخلوات

شعر الحلاج – لي حبيب أزور في الخلوات

لي حَبيبٌ أَزورُ في الخَلَواتِ حاضِرٌ غائِبٌ عَنِ اللَحَظاتِ ما تَراني أُصغي إِلَيهِ بِسِرّي كَي أَعي ما يَقولُ مِن كَلِماتِ كَلَماتٍ مِن غَيرِ شَكلٍ وَلا

شعر سمنون المحب - شغلت قلبي عن الدنيا ولذتها

شعر سمنون المحب – شغلت قلبي عن الدنيا ولذتها

شَغَلْتَ قَلْبِي عَنِ الدُّنْيَا وَلِذَّتِهَا فَأَنْتَ وَالْقَلْبُ شَيْءٌ غَيْرُ مُفْتَرِقِ وَمَا تَطَابَقَتِ الأَحْدَاقُ مِنْ سِنَةٍ إِلَّا وَجَدْتُكَ بَيْنَ الْجَفْنِ وَالْحَدَقِ — سمنون المحب الأحداق: جمع

وكل زاد وإِن أَبقَيتُهُ فاني – حاتم الطائي

وَلا أُزَرِّفُ ضَيفي إِن تَأَوَّبَني وَلا أُداني لَهُ ما لَيسَ بِالداني لَهُ المُؤاساةُ عِندي إِن تَأَوَّبَني وَكُلُّ زادٍ وَإِن أَبقَيتُهُ فاني – حاتم الطائي Recommend0

اقتباسات و مقولات فلسفية عميقة:

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان أبو العتاهية
أبو العتاهية

لا تعجبن من الأيام والدول

لا تَعجَبَنَّ مِنَ الأَيّامِ وَالدُوَلِ وَمِن خُطوبٍ جَرَت بِالرَيثِ وَالعَجَلِ مَن يَأمَنُ المَوتَ إِذ صارَت لَهُ عِلَلٌ تَكونُ في الزُبدِ أَحياناً وَفي العَسَلِ وَلَيسَ شَيءٌ

ابن الوردي

يحتاج من يطلب طول البقا

يحتاجُ مَنْ يطلبُ طولَ البقا بأن يرى هذا وأشباهَهْ فنسألُ الرحمنَ سبحانه يخرجُنا منها بلا عاهَهْ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن الوردي، شعراء العصر

ديوان القاضي الفاضل
القاضي الفاضل

أتملأ من خديك كأس مدامة

أَتَملأُ مِن خَدَّيكَ كَأسَ مُدامَةٍ وَتَمنَعُني أَن أَقطِفَ الوَردَ مِنهُما فَهَذا بِهَذا في جَميلِكَ أُسوَةٌ وَمِثلُكَ مَن أَسدى الجَميلَ مُتَمَّما يَحلُّ لَنا لَيلاً شَرابِيَ خِلعَةً

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً