أقصى اجتهادي – أبو العلاء المعري

أَصبَحتُ في يَومي أُسائِلُ عَن غَدي

مُتَخَبِّراً عَن حالِهِ مُتَنَدِّسا

أَمّا اليَقينُ فَلا يَقينَ وَإِنَّما

أَقصى اِجتِهادي أَن أَظُنَّ وَأُحدِسا

— أبو العلاء المعري