أسيئي بنا أو أحسني لا ملومة – كثير عزة

شارك هذه الأبيات

أَسِيئي بِنا أَو أحْسِني لا مَلُومَة ً
لدينا ولا مَقْلِيّة ً إنْ تَقَلَّتِ
– كثير عزة

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر غزل
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
كثير عزة

كثير عزة

كُثَيِّرُ عَزّةَ واسمه كثير بن عبد الرحمن بن الأسود بن عامر بن عويمر الخزاعي هو شاعرٌ عربي متيم من أهل المدينة المنورة وشعراء الدولة الأموية، اشتهر بعشقه عزة بنت جميل بن حفص بن إياس الغفارية الكنانية. زعمَ البعض أنَّ كثير عزة لم يكن مُخلصًا في حب عزة، وأنه أحب بعدها فتاة اسمها أم الحويرث.

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر ابن زيدون - قسيم المحيا ضحوك السماح

شعر ابن زيدون – قسيم المحيا ضحوك السماح

قَسيمُ المُحَيّا ضَحوكُ السَماحِ لَطيفُ الحِوارِ أَديبُ الجَدَل تُوَشّي البَلاغَةَ أَقلامُهُ إِذا ما الضَميرُ عَلَيها أَمَلّ بَيانٌ يُبَيِّنُ لِلسامِعي نَ أَنَّ مِنَ السِحرِ ما يُستَحَلّ

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

عبد الله بن المعتز

يا نسيما الرياح من بلدي

يا نَسيما الرِياحِ مِن بَلَدي إِن لَم تُفَرِّج هَمّي فَلا تَرِدِ أَبَيتُ وَالشوقُ في الفِراشِ مَعي يَكحَلُ عَيني بِمِروَدِ السَهدِ مُعتَرِفاً بِالشَوقِ مُكتَئباً أَشكو إِلى

ديوان أبو نواس
أبو نواس

وارفة للطير في أرجائها

وارِفَةٌ لِلطَيرِ في أَرجائِها كَلَغَطِ الكُتّابِ في اِستِملائِها أَشرَفتُها وَالشَمسُ في خِرشائِها لَم يَبرُزِ المَقرورُ لِاِصطِلائِها بِشِقَّةٍ طَولُكَ في إِبقائِها إِذا اِنتَحى النازِعُ في اِنتِحائِها

ديوان علي بن أبي طالب
علي بن أبي طالب

أفادتني القناعة كل عز

أَفادَتني القَناعَةُ كُلَّ عِزٍّ وَهَل عِزٌّ أَعَزُّ مِنَ القَناعَة فَصَيِّرها لِنَفسِكَ رَأسُ مالٍ وَصَيِّر بَعدَها التَقوى بِضاعَه تَحُز رِبحاً وَتُغني عَن بَخيلٍ وَتَنعَمُ في الجِنانِ

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً