أترِع الكأس وطيبها بعرف من لماك – بدر الدين حامد

شارك هذه الأبيات

أترِع الكأس وطيّبها بعرف من لماك

واسقنيها إن عيني لن ترى شيئاً سواك

وليقولوا ما أرادوا أنا صبٌ في هواك

جنتي كأسُ الحميّا ونعيمي في رضاك

– بدر الدين الحامد

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر غزل
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
عالم الأدب

عالم الأدب

موقع متخصص بالأدب بكافة مجالاته من شعر ولغة واقتباسات ونثر، جديدها و قديمها. نقدمها للقارئ بصورة فنية جميلة، نهدف لإعادة إحياء الأدب القديم بصورة جديدة.

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان ابن النقيب
ابن النقيب

يا نسيم الصبا رويدك مهلا

يا نسيمَ الصَبا رويْدَكَ مَهْلاً قُصّ عني الحديثَ بَلاًّ فبَلاّ قلْ لِمَن يزعَمُ الثرى في أياد يه الثرّيا أوسَعَتْ زعْمَك جَهلا وتلطَّفْ به فقد خلّف

ديوان ابن الرومي
ابن الرومي

رأيت التقاط جنى نخلة

رأيتُ التقاط جنى نخلة إذا ساقطته ولم ترقَها أكَنَّ لكفك من شوكها وإن هي لم توفها حقها لقد أحسنت نخلة أنزلت على كف ممتاحها رزقها

المكزون السنجاري

شربت من الحميا ما سقتني

شَرِبتُ مِنَ الحُمَيّا ما سَقَتني بِكاساتِ المُحَيّا ذاتُ حُسنِ فَبانَ بِسَكرَتي صَحوي لِصَحبي بِإِثباتِ الَّذي فيهِ مَحَتني وَأَوجَدَني بِها عَدَمي وَجوداً لِكُلِّ بَقاءِ حَظٍّ فِيَّ

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً