شعر الرافعي – أبيت وجنبي ليس يحويه مضجع

أبيتُ وجنبي ليسَ يحويهِ مضجعُ

وبعضُ الذي ألقى من النومِ يُمنعُ

تقلبني الأشواقُ وخزاً كأنني

بكفِّ الهوى ثوبٌ رديمٌ يُرقَّعُ

ولي حاجةٌ في السهدِ والسهدُ قاتلي

بدمعي وبعضُ الموتِ في الماءِ ينقعُ

فيا أيها النُّوَّامُ ما لذةُ الكرى

أما لكم مثلي فؤادٌ وأضلعُ

— مصطفى صادق الرافعي